منتدي الوليد

رايق
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحياة فرصة ...........و الفرص حياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
walido
Admin
avatar

عدد المساهمات : 239
نقاط : 98576
تاريخ التسجيل : 09/05/2012

مُساهمةموضوع: الحياة فرصة ...........و الفرص حياة   الأربعاء مايو 09, 2012 3:18 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحياة فرصة ...........و الفرص حياة

نعلم ان رصيد الفرص في حياتنا ينقص لا يزيد..
كلما ضاعت منا فرصه لن تعود..

نعيش عمرنا في انتظار لحظة أو فرصة مناسبة تمضي الأيام بنا ونمضي بها و نحن في انتظارها و تسير بنا السنين و نحن ننتظر.............................

قد تأتي تلك الفرصه.. وقد نتظرها طويلاً وتخذلنا..

ربما في تلك الأثناء نرى الناس أمامنا وكل شخص قد حصل على فرصته أو قد يكون انتزعها انتزاعا و لكن يبقى السؤال: هل المهم أن نحظ بالفرص و نستمتع بها ؟ و أن ننسى كيف نلنا تلك الفرصة هل نشعر بالسعادة إذا أتنزعنا الفرصة من أحد آخر واستمتعنا بها و نعتبر أنفسنا أننا حققنا ما لم يستطع أحد أن يصل إليه و يحققه هل هذه هي السعادة التي نرجوها .

هل سبق لنا أن ضيعنا فرص قدمت لنا وكانت على حساب سعادة غيرنا؟؟
هل نتعتبرها فعلاً فرص؟؟

هل السعادة أن نسرق سعادة غيرنا و نعيش سعادتنا على أحزانهم و ألمهم أنشعر بالسعادة المنشودة بالفعل إذا قمنا بذلك أو هل من الصواب أن ننتظر و ننتظر حتى تسبقنا السنوات و تسبقنا الأيام ونحن واقفين في مكاننا ننتظر . لست ادري ما هو الصواب و ما هو الخطأ ؟ أم هي الدنيا هكذا..................

ماهو مصطلح السعادة لدينا؟؟
هل نبني سعادتنا على ألم غيرنا؟؟

و لكن الشيء الذي أعلمه أنه يجب أن نتعلم كيف نتعامل مع الحياة و كيف نتواصل معها حتى نجد طريقنا ولكن ! ألا نستطيع أن نجد طريقنا وأن نحيا حياتنا بحرية دون أن نتخلى عن مبادئنا و قيمنا أم هما شيئين من الصعب تحققيهما معاً .؟

دمتم بود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http:// polat2012.yoo7.com
walido
Admin
avatar

عدد المساهمات : 239
نقاط : 98576
تاريخ التسجيل : 09/05/2012

مُساهمةموضوع: رد: الحياة فرصة ...........و الفرص حياة   الأربعاء مايو 09, 2012 3:19 pm

ألا نستطيع أن نجد طريقنا وأن نحيا حياتنا بحرية دون أن نتخلى عن مبادئنا و قيمنا أم هما شيئين من الصعب تحققيهما معاً .؟

يكون الموقف خانقا و القرار صعبا حين تتصادم المصالح مع المبادئ لكن في وقتنا الحالي غالبا ما تكون كلمة الفصل للمصالح لان وقع المباديء اصبح خافتا شاحبا!!

اما عن الحياة بحرية فلا يكون ذلك الا بوضع خطوط حمراء وتقييد حريتنا نفسها للعيش بالحرية "التي تخدم مبادئنا" فلا وجود للمباديء في حياة تكون الحرية فيها مطلقة لأن المباديء نفسها تحد هذه الحرية

اما عن تتحقيقهما معا فهو شيء صعب لكن الاصعب العيش بهما والثبات على المباديء هناك مقولة مفادها"" من الصعب ان تحارب من اجل مبادئك لكن من الاصعب ان تعيش بها""


ماهو مصطلح السعادة لدينا؟؟

السعادة في رأيي ان تقدم على اتخاذ القرار على ان تعيش سعيدا وان تدخل السعادة على الاخرين بغض النظر عن المؤثرات الخارجية وأفضل مثال لذلك هو ابن القيم رحمه الله حين سجن وعذب وعانى الامرين فقال مقولته الخالدة"" ( ما يفعل أعدائي بي , أنا جنتي في صدري , أنا سجني خلوة , وقتلي شهادة , و إخراجي من بلدي سياحة , إن في الدنيا جنة من لم يدخلها لم يدخل جنة الآخرة ))


هل نبني سعادتنا على ألم غيرنا؟؟

حين يسعد الشخص على حساب الم أخيه فأكيد هو مريض ان لم عقليا فروحيا وهناك خلل على مستوى فطرته
ولا أدري هل يمكن الشعور بالسعادة في هذا الموقف؟؟

قد تأتي تلك الفرصه.. وقد نتظرها طويلاً وتخذلنا..

ما الداعي للانتظار لا أؤمن بهذا المبدأ فان لم تأت الفرصة حاول صناعتها بنفسك ود من فرص نجاحك بالتحسين المستمر للمهارات والتعلم الدؤوب


وفي الاخير
((اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الْأَمْوَالِ وَالْأَوْلَادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا وَفِي الْآَخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَغْفِرَةٌ مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http:// polat2012.yoo7.com
 
الحياة فرصة ...........و الفرص حياة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الوليد :: الفئة الأولى :: المواضيع العامة-
انتقل الى: